الحارات والشوارع والزواريب والمناطق في بيروت 

 

تميزت بيروت بحاراتها وشوارعها وزواريبها ومناطقها وساحاتها التي كانت تُسمى عادة بأسماء العائلات البيروتيّة في تلك المحلات والشوارع والزواريب.

وكانت المباني التي لا تزيد عن طبقتين أو ثلاث على الأكثر تُسمى حارة، والحارة هنا غير المحلة، من بين الحارات التي كانت موجودة في بيروت:

   حارة البربير

   حارة الخوري

   حارة الشنّاتي

   حارة الدّباس

   حارة درويش

   حارة الرصيف

   حارة شرنق

   حارة العقاد

   حارة عيتاني

   حارة المصابني

   حارة اليهود

   حارة الحاج محمد الدّح

   حارة الحاج عبد القادر قرنفل

 وغيرها من الحارات.

 

أما الأحياء التي كانت موجودة في باطن بيروت وخارجها منها:

   حي الدحداح

   حي رأس النبع

   حي الرمال، (الصنائع حاليّاً)

   حي الصيفي

   حي العرب

   حي عين الباشورة

   حي الغلغول

   حي كرم الزيتون 

   حي المصيطبة

   حي المقسم

   حي الميدان

 

 

ومما تميزت به بيروت وجود بعض المحلات بمعنى المناطق

وكان لكل محلة شيخ  يُعرف باسم شيخ المحلة مسؤولاً عن مجرياتها.

من بين هذه المحلات:

 

   محلة بركة المطران

   محلة البياطرة

   محلة الإسكافة

   محلة البواجيّة

   محلة الثكنات

   محلة الحرج

   محلة الحدادين

   محلة الخارجة

   محلة الخضار

   محلة الخمامير

   محلة الدركاه

   محلة شويربات

   محلة الشبقجيّة

   محلة الطويلة

   محلة الأمير قاسم

   محلة النجارين

   محلة المنجدين

   محلة القيراط

   محلة الجامع العمري الكبير

 

وقد اشتهرت بيروت بكثرة وضيق زواريبها.

منها على سبيل المثال لا الحصر:

 

    زاروب أبو واكد

   زاروب بني سعادة

   زاروب اليهود

   زاروب العراوي

   زاروب العيتاني

   زاروب بني عمران

   زاروب بني البواب

   زاروب الحاسبيني

   زاروب المجذوب

   زاروب الدهان

   زاروب الرشيدي

   زاروب النقيب

   زاروب سابا

   زاروب العجان

   زاروب شيخ الإسلام

   زاروب الشيخ رسلان

   زاروب الشيخ ناصر

   زاروب سوق النجارين

   زاروب الشيخ مصطفى شرنقة

   زاروب الحاج يوسف المكاري

   زاروب الطمليس، في باطن بيروت وهو غير زاروب الطمليس الموجود قرب دار الأيتام الإسلاميّة بمنطقة الطريق الجديدة 

 

ولابد من الحديث عن بعض ملامح أحياء بيروت، في الصفحات التالية من هذا الموقع.